قدم 190 مشاركاً من قطر ودول عربية وأجنبية 25 مشروعاً ابتكارياً وابداعياً في المعرض المفتوح للشركات الناشئة، وذلك أمس بمركز الطلاب بالمدينة التعليمية، ضمن فعاليات النسخة الثالثة من برنامج الأكاديمية العربية للابتكار في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا.

تُعد الأكاديمية العربية للابتكار أول وأشمل برنامج من نوعه لريادة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد استهلّ البرنامج أنشطته نتيجة لاتفاقية تعاون بين واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا والأكاديمية الأوروبية للابتكار، وهي أحد أكبر برامج ريادة الأعمال المكثفة في العالم، حيث تقدم لرواد الأعمال الطموحين، من مختلف أرجاء العالم، الدعم والتوجيه اللازمين لتأسيس شركاتهم الناشئة.

وتهدف الأكاديمية العربية للابتكار الى تزويد رواد أعمال المستقبل والطلاب في قطر والمنطقة بفرصة للعمل تحت اشراف موجهين مرموقين من وادي السيليكون والاستفادة من شبكة واسعة من الخبراء والمتحدثين لمساعدتهم على تأسيس شركة ناشئة خلال عشرة أيام فقط.

دانة الدليجان: ابتكار لتنظيم المواعيد الطبية

قالت دانة أحمد الدليجان من الكويت انّ المشروع الذي قدمته مع زميلتها بعنوان منظم للمواعيد الطبية بهدف تقليل الساعات المهدرة لدى المرضى والأطباء، وتقليل ساعات انتظار المرضى قبل الدخول على الأطباء المعالجين.
وأوضحت أنّ المشروع عبارة عن تطبيق الكتروني، يمكن ان يكتب فيه المريض أعراضه الصحية والمدة الزمنية للجلوس مع الطبيب المعالج، والأطباء المتاح الدخول عليهم، ثم حجز مواعيد محتملة معهم.

نورة الفريح: جهاز لقراءة شفاه المتحدثين في نظارة لضعاف السمع

قال نورة الفريح من الكويت التي قدمت مشروعاً موجهاً لضعاف السمع، موضحة ً أنه عبارة عن مجسم صغير يتم تركيبه على النظارة لتساعد ضعاف السمع أو فاقدي السمع في تعريفهم على ما يدور حولهم حيث يخرج الكلام في صورة كتابة فورية على زجاج النظارة وقراءتها أو ترجمتها بعد ذلك.
وأضافت انّ المشروع يضم 5 أعضاء من الكويت وفرنسا وتونس واليمن، مبينة ً أنّ الفكرة استغرقت وقتاً طويلاً لبحثها قبل الاتفاق عليها.
وأشارت الى أنّ أكثر من 500 مليون حول العالم فاقدي السمع أو ضعاف السمع، وهذا العدد الكبير يتطلب وجود حلول مثالية لهذا الأمر.

تطبيق إلكتروني للبحث عن أماكن تنظيم الأعراس

قال السيد ديكيوك محمد طالب من جامعة تلمسا بالجزائر، تقدمت بمشروع مع زملائي باسم ( فايندلي) وهوعبارة عن صفحة على الانترنت تضم مجموعة من الأشخاص المقبلين على الزواج ويبحثون عن أماكن لتنظيم حفلات زفافهم الى جانب مجموعة أخرى من أشخاص أو أماكن لتنظيم حفلات الزفاف، وهو موقع الكتروني للربط بين هؤلاء الأشخاص.
وأشار الى أنّ الموقع الالكتروني هوحل للباحثين عن أماكن لتنظيم الأعراس.

هلال الكندي: تطبيق إلكتروني “الرصاصة الشجاعة” للحد من تنمر الأطفال

قال السيد هلال الكندي: تقدمت مع فريقي بمشروع يحمل اسم الرصاصة الشجاعة، لحل مشكلة التنمر عند الأطفال لأنه بناءً على دراسة لمنظمة اليونسكو ارتفاع نسبة التنمر في الشرق الأوسط الى 41%، وسمعنا عن قصص كثيرة لأطفال غير قادرين على مصارحة أسرهم بتعرضهم للتنمر في المدرس.
وتمّ تطوير تطبيق هاتفي يستخدمه الآباء والأمهات ويلبسه الطفل حول معصمه، وفي حال تعرض الطفل للمضايقة أو مشكلة في أيّ مكان بامكانه بسهولة التواصل مع والديه في المنزل أو العمل.
وأسميناه بهذا الاسم بمعنى أنّ الانذار الالكتروني الموجه للأب أو الأم يصل بسرعة الرصاصة حيث يكون التواصل قوياً.
وأشار الى أنّ التطبيق الالكتروني يحدد المنطقة الجغرافية التي يوجد فيها الطفل للتواصل مع أسرته، وفي حال ضياع الساعة الالكترونية من يد الطفل يتم اشعار والديه بذلك.

موقع يساعد في بناء منزل صديق للبيئة

قالت السيدة مروة محمد الحاتمي من سلطنة عمان تقدمت بمشروع استخدام موقع الكتروني لبناء منزل خاص، بمكونات صديقة للبيئة، مضيفة أنّ الموقع يتيح الدخول للمنزل المبني حديثاً ويختار طريقة البناء والتصميم والمختصين في اختيار الأثاث والمواد الخام للانشاء ونقلها من مكان لآخر وجميعها متاحة عبر التطبيق.

تصنيع الأوراق للحد من قطع الأشجار

قالت السيدة نون محمد تقدمت بمشروع (لايب بيبر) عبارة عن تصنيع الأوراق من نوع من أنواع الحجارة وهو حجر الطبشور حيث انّ الطريقة التقليدية في العالم هي قطع الأشجار لتصنيع الأوراق وفي هذا المشروع نحد من الظاهرة بطحن الحجر واضافة مواد بسيطة وتصنيعه بدون استخدام مياه وميزة الأوراق أنها مقاومة للماء والرطوبة.

تطبيق إلكتروني للاستفادة من الأدوات المستعملة

قال السيد كريم عاشور رئيس فريق مشروع (هاندي) وهو عبارة عن الأدوات المنزلية المستعملة وهو تطبيق الكتروني يضم الأفراد ممن لديهم أدوات منزلية مستعملة ذات علاقة بالحدائق أوالسباكة أوالنجارة أوالصيانة، وهي أدوات موجودة غير مستعملة وهذا التطبيق يتيح للمحتاجين استخدام الأدوات لفترة معينة بدلاً من شرائها بأثمان غالية، حيث يمكن تأجيرها واستعارتها.
وأضاف أنّ ثقافة الاستفادة من الأدوات المستعملة موجودة في الدول الغربية، ونحاول من خلال التطبيق التواصل مع المحتاجين لهذه الأدوات.
وأشار الى أنّ الفريق يضم مجموعة من قطر وسلطنة عمان وموريتانيا ومصر، وهذا يضيف ثقافة جديدة وخبرات متراكمة لدى الشخص، مضيفاً أنّ فكرة الأدوات المستعملة جديدة ويوجد لها تقبل جيد في بداية الأمر بالرغم من أنها فكرة ناجحة في أمريكا وبريطانيا والغرب عموماً.

تقنية حديثة لاختيار النظارة بقياسات دقيقة

قالت السيدة زمزم التوبي يضم الفريق 5 أشخاص من قطر وسلطنة عمان في مشروع بعنوان (انظر) وهو عبارة عن تطبيق الكتروني يحفز الزبون على شراء نظارة تناسب الوجه وكيفية استخدامها بقياسات دقيقة جداً ثم يختار النظارة المناسبة له.
وأضافت أنّ الفريق يستخدم أدوات صديقة للبيئة.
وقالت أحلم بانطلاقة المشروع ونستهدف المجتمع الخليجي وبدايتنا في قطر باستخدام السوشيال ميديا.