Home>نبذة عنا

نبذة عن واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا

نحن نؤمن في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا بأن أي شيء يمكن تحقيقه، خاصة إذا منحنا فرصة التأثير للأفكار المتميزة. وقد دفعنا إيماننا إلى إنشاء منصة متكاملة لتصميم وتطوير الشركات التكنولوجية في قطر.

نحن نقدّم منطقة حرة ومجمع أعمال يستضيف شركات التكنولوجيا العالمية الرائدة، ويوجه ويدعم شبكة من الشركات الناشئة والمشاريع التقنية الناشئة، كما نوفر مجموعة غنية ومتنوعة من برامج تسريع الأعمال، والحضانة، والتمويل. ومن خلال واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، نساهم بشكل رئيسي في تطوير القطاع التكنولوجي، وتعزيز الابتكار وريادة والأعمال في قطر.

قيادتنا

يوسف الصالحي
يوسف الصالحيالمدير التنفيذي
هيفاء العبدالله
هيفاء العبداللهمدير الابتكار
أحمد السعيد
أحمد السعيدمدير إدارة الواحة والمنطقة الحرة
د. داني رمضان
د. داني رمضانمدير الاستثمار
أحمد العنزي
أحمد العنزيمدير إدارة المرافق الفنية
عائشة الحمادي
عائشة الحماديمدير إدارة صندوق المنح لتطوير المنتج بواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا

بيئة البحوث والتطوير والابتكار

تم تأسيس بيئة البحوث والتطوير والابتكار في مؤسسة قطر وفق مقاربة تضع الدولة في صدارة البحث العلمي والتطور التكنولوجي، وتلبي الاحتياجات الوطنية، مع ترك بصمة عالمية. وتمثل واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا أحد أركان هذه البيئة التي تعمل من خلال 4 محاور شاملة ومتكاملة، وهي الطاقة، والبيئة، والعلوم الصحية، وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات. ومنذ عقد من الزمن وحتى اليوم، تقود واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا عملية تطوير وتقديم خدمات ومنتجات ذات تقنية عالية، كما تدعم تسويق التقنيات الجاهزة في السوق، والمساهمة في التنويع الاقتصادي في قطر.

“تقود واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا مسار تنفيذ البحوث والتطوير من خلال تسهيل تطوير منتجات وخدمات جديدة عالية التقنية، كما تدعم تسويق التقنيات الجاهزة للسوق، مما يؤدي إلى الاستثمار وخلق فرص العمل والتأثير الاقتصادي”.

يوسف الصالحي، المدير التنفيذي لواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا

جزء من قصة أكبر

تقع واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا داخل المدينة التعليمية لمؤسسة قطر، وهي جزء من بيئة فريدة تضم مجموعة من ثماني جامعات دولية ومحلية رائدة، ومدارس ابتدائية وثانوية، ومراكز أبحاث ومعاهد سياسات، وكيانات دراسية مختلفة تركز على المجتمع، وغيرها الكثير. تم تصميم هذه البيئة الفريدة بشكل يعزز التآزر بين مختلف التخصصات والقطاعات، بما يساهم في استقطاب التقنيات الجديدة التي تم تطويرها في قطر، وإطلاقها في السوق العالمية.

زورونا

يقع مقر واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا في الحرم الشمالي من المدينة التعليمية، وهي المشروع الرائد لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع. تبعد الواحة حوالي 20 دقيقة فقط عن منطقة الخليج الغربي، ومسافة 20 كيلومتراً من مطار حمد الدولي.